منتديات جبريل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم صل على محمد وعلى آله و صحبه أجمعين

أهلاً بكم وسهلاً في منتديات جبريل الإسلامية

نتمنى لكم وقت ملئ بالحسنات والإستفادة







 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آل ياسر
المشرفه على منتدى رسول الله ومنتدى الأخوات والإقتراحات
avatar

عدد المساهمات : 153
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

مُساهمةموضوع: موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم   05/06/09, 12:34 pm

لقد ساءنا وساء كلّ مسلم غيور على دينه ما قام به هؤلاء السفهاء المجرمون من الاستهزاء بنبينا محمد - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وهو أفضل من وطئت قدماه الثرى، وهو سيد الأولين والآخرين صلوات ربي وسلامه عليه.

وهذه الوقاحة ليست غريبة عنهم، فهم أحق بها وأهلها.

ثم هذه الجريمة النكراء – مع أنها تمزق قلوبنا، وتملؤها غيظاً وغضباً، ونود أن نفدي رسول الله - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - بأنفسنا - إلا أنها مع ذلك مما نستبشر به بهلاك هؤلاء، وقرب زوال دولتهم، قال الله تعالى : ( إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ ) الحجر/95، فالله تعالى يكفي نبيه - - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - - المستهزئين المجرمين ، وقال تعالى : ( إِنَّ شَانِئَكَ – أي : مبغضك - هُوَ الأَبْتَرُ ) الكوثر/3، أي: الحقير الذليل المقطوع من كل خير.


وهذه جملة من المصالح المترتبة على هذه الجريمة الآثمة:

1. ظهور ما تنطوي عليه قلوب هؤلاء المجرمين من الحقد والكره للمسلمين ، حتى وإن تظاهروا في كثير من الأحيان أنهم مسالمون ، ( قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاء مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ ) آل عمران/118.

2. انكشاف تزوير الغرب في معاييره، فهنا يحتجون بحرية الرأي، وكل عاقل يعلم أن حرية الرأي المزعومة تقف عند المساس بحرمة الآخرين والاعتداء عليهم، وهم كاذبون في دعواهم حرية الرأي، فكلنا يذكر ما حدث من سنوات قريبة لما أقدمت إحدى الحكومات على تكسير أوثان وأصنام عندها، أقاموا الدنيا وما أقعدوها !! فأين كانت حرية الرأي المزعومة ؟! فلماذا لم يعتبروا هذا أيضاً من حرية الرأي؟!

3. بيان بطلان ما يدعو إليه بعض المتغربين من أبناء جلدتنا: ( لا تقولوا على غير المسلمين كفار ، بل قولوا " الآخر " حتى لا تشعلوا نار الفتنة بيننا وبينهم ). ألا فليعلم الجميع من هو الذي يكره الآخر، ولا يراعي حرمته ويعلن الحرب عليه كلما سنحت له الفرصة.

4. كذب دعاويهم التي ملأوا بها الدنيا من ( حوار الحضارات ) القائم على احترام الآخر، وعدم الاعتداء عليه !! فأي حوار يريدون ؟ وأي احترام يزعمون ؟ إنهم يريدون أن نحترمهم ونوقرهم ونعظمهم، بل ونركع لهم ونسجد، أما هم فلا يزدادون منا إلا استهزاءاً وسخرية وظلماً !!!

5. إحياء جذوة الإيمان في قلوب المسلمين، فقد رأينا ردة فعل المسلمين دالة على رسوخ الإيمان في قلوبهم، ومدى حبهم للنبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -، حتى من عنده تفريط في بعض واجبات الدين، ثار دفاعاً عن رسولنا الكريم - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -.

6. توحيد صفوف المسلمين، فرأينا – ولله الحمد – تكاتف المسلمين وتبنّيهم لنفس المواقف، وإن اختلفت البلدان، واللغات.

7. ظهور اتحاد الغرب على الإسلام، فما أن استنجدت تلك الدولة باتحادهم حتى وقفوا جميعاً بجانبها، وتواصى المجرمون على نشر هذه الصور في صحافتهم، حتى يعلموا المسلمين أنهم جميعاً في خندق واحد، وأننا لا نستطيع مواجهتهم جميعاً.

8. حرص بعض المسلمين على دعوة هؤلاء إلى الإسلام، وبيان الصورة المشرقة الحقيقية لهذا الدين، فقد رأينا تسابق المسلمين إلى طباعة الكتب بلغة هؤلاء حتى نزيل الغشاوة من على أعينهم، لعلهم يبصرون.

9. ظهور جدوى تلك المقاطعة التي قام بها المسلمون لمنتجات المعتدين على رسول الله - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - ، فلم تتحرك دولتهم لمطالب رسمية أو سياسية، ولو كانت على أعلى المستويات، ولكن لم تمض على المقاطعة إلا أيام قليلة حتى هبت الصحيفة الآثمة ورئيس تحريرها للاعتذار، وتغير أسلوب كلامهم، فلان شيئاً ما مع المسلمين.

وبهذا يظهر سلاح جديد للمسلمين يمكن أن يستخدموه للتأثير على أعدائهم، وإلحاق الضرر بهم.

10. إرسال رسالة واضحة للغرب، أننا – نحن المسلمين – لا نرضى أبداً أن يمس ديننا أو ينال منه، أو يعتدى على رسولنا - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - . فكلّنا فداء له بأبي هو وأمي. فإن أبي ووالده وعرضي لعرض محمد منكم فداء

ثالثاً:

وأما دورنا في هذا:

1. فالواجب علينا الإنكار بشدة، كلٌّ حسب ما يستطيع، بإرسال رسالة أو مقالة، أو اتصال هاتفي، بحكومتهم وخارجيتهم وصحافتهم.

2. مطالبة هؤلاء بالاعتذار الجاد الواضح، لا الخداع وتبرير الجريمة الذي يسمونه اعتذاراً، فلا نريد اعتذاراً لإهانة المسلمين، وإنما نريد إقراراً بالخطأ واعتذاراً عن ذلك الخطأ.

3. مطالبتهم بمعاقبة المجرمين على جرمهم.

4. ومطالبتهم أيضاً بأن تكف حكوماتهم عن العداء للإسلام والمسلمين .

5. ترجمة الكتب التي تدعو إلى الإسلام بلغة هؤلاء، والكتب الذي تعرّف بالإسلام ونبيّ الإسلام، وبيان سيرته الحسنة العطرة.

6. استئجار ساعات لبرامج في المحطات الإذاعية والتلفزيونية تدافع عن النبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وتذب عن جنابه، ويستضاف فيها ذوو القدرة والرسوخ، والدراية بمخاطبة العقلية الغربية بإقناع، وهم بحمد الله كثر.

7. كتابة المقالات القوية الرصينة لتنشر في المجلات والصحف ومواقع الإنترنت باللغات المتنوعة.

8. وأما مقاطعة منتجاتهم، فإذا كانت المقاطعة لها تأثير عليهم – وهذا هو الواقع – فلماذا لا نقاطعهم ونبحث عن شركات بديلة يمتلكها مسلمون؟

9. التصدي لهذه الحملة الشرسة التي تنال من الإسلام ونبيّه، ببيان حسن الإسلام وموافقته للعقول الصريحة، والرد على شبهات المجرمين.

10. التمسك بالسنة والتزام هدي النبي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - في كل شيء والصبر على ذلك ( وَإِن تَصْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ لاَ يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئًا ) آل عمران/120.

11. الحرص على دعوة هؤلاء، فإننا وإن كنا ننظر إليهم بعين الغضب والسخط والغيظ، إلا أننا أيضاً ننظر إليهم بعين الشفقة عليهم، فهم عما قريب سيموتون ويكونون من أهل النار إن ماتوا على ذلك فندعوهم إلى الإسلام والنجاة رحمة بهم وشفقة عليهم.

ونسأل الله تعالى أن يعلي دينه، وينصر أولياءه، ويذل أعداءه، " والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون".

وصلى الله وسلم على نبينا محمد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ياسر
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 230
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم   06/06/09, 06:25 pm

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد

جزاكم الله خير

ووفقكم لما يحبه ويرضاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آل ياسر
المشرفه على منتدى رسول الله ومنتدى الأخوات والإقتراحات
avatar

عدد المساهمات : 153
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم   08/06/09, 02:03 pm

جزاك الله خيرا علي مرورك الكريم الذي نور الصفحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام فخر

avatar

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 14/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم   16/06/09, 04:59 pm

بارك الله فيك اخي

موضوع قيم

في ميزان حسناتك يا رب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راجية الفردوس الاعلى

avatar

عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 04/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم   08/08/09, 03:27 pm

جزاااااااااك الله كل خير
رزقكى الله صحبه الحبيب محمد فى الفردوس الاعلى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موقفنا من الاسهزاء بالنبي صلي الله علية وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جبريل :: منتدى المسلمون وتحديات العصر :: نقاشات وقضايا و أراء إسلامية-
انتقل الى: